عرض مشاركة واحدة
   
قديم 06-30-2016, 02:33 PM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
أبو الحُسين
عضو جديد

الصورة الرمزية أبو الحُسين

إحصائية العضو






أبو الحُسين غير متواجد حالياً

 


كاتب الموضوع : أبو الحُسين المنتدى : أُدباء ومُبدعي المقل
افتراضي

على العِمُوم القصة كالآتي:
عُثمان دا من أُسرة مروووووووووقي في تنقاسي، ويدرُس في الجامعة وكان أصغر اخوانُو... أها.. قامْ حَبَّالُو واحدِي من بنات الخرطوم ديل... وبعد التخرُّج اشتغل في الخرطوم...
أبُوهُن الكبير المروِّق دا... رسل لي ولادُو ديل كلللللللللهُم قال لهم تجُو على السريع...
كلَّهُم جُو بما فيهم صديقنا عثمان...
قام فتح ليهُم الخزنَة حقُّتُو... اتفاجأُو لمَّن لقُو المصاريف القاعدين يرسلُوها ليهُو قاعدي بي رُبَطَها...
وقال ليهم يا ولادي أنا ما محتاج لي أي مصاريف... بس عاوز منكم طلب وااااااااااااحد...
لمن أنا إنتقِل للدارة الآخرة... عاوز واحد منكم يجي يمسِك العَقَاب دا لا تهمِّلُوهُو...
قالُولُو الله يبارك في أيامك.. ودعُولُو بالبركة وسافَرُو...
أها مُو كتير... أبُوهم مات...
الاخوان بعد الفُراش قالُو لازم ننفذ وصية أبونا... أها اليقعُد منوووووووووووو؟؟؟
قالُو لي عُثمان إنت ياكَ الصغيِّر ولليلي ما عندك التزامات في المدارس لا فُوق... فدحين تعرِّس خطيبتك دي... وتجي تقعُد في البلد... وتمسِك العقاب.. وأها دا طرَفنا من خير أبونا الفي البلد.. وطبعاً العرض مُغري لأنُّو في خير كتيييييييير في البلد راجيهُو...
صاحبنا عثمان وافق...
واتزوج بت البندَر دي وجاء نازل البلد مسك خير أبُوهو...
.
.
.









رد مع اقتباس